دواء فتح الشهية و زيادة الوزن

  • ⴰⵣⵓⵍ
  • يعاني الكثير من النساء و الرجال على حد سواء، من مشكلة انسداد الشهية، ما يجعلهم يبحثون على أدوية لفتح الشهية وزيادة الوزن، و فيما يلي أهم هذه الأدوية و النصائح التي يجب اتباعها عند تناولها:


     إن فقدان الشهية هو عبارة عن اضطرابات تصيب الإنسان تجعله لا يتناول الطعام بالكميات المطلوبة، و تجعله يشعر بالشبع بعد تناول كميات قليلة من الطعام، و فيما يلي بعض أدوية فتح الشهية وزيادة الوزن: 

    - دواء أبيتي و أبيتي ماكس، و هو عبارة عن مكمل غذائي طبيعي أساسه الحلبة:
    - لتحفيز الشهية.
    - لزيادة الوزن.
    أبيتي ماكس من بيوماكس (BIOMAX Appétit MAX) متوفر في الصيدليات في المغرب و الجزائر.

    و هناك أدوية أخرى لفتح الشهية وزيادة الوزن ولكن يجب التأكيد على عدم استخدام أو شراء حبوب فتح الشهية من الصيدلية دون استشارة طبيب مختص، وذلك بسبب أعراضها الجانبية ومضاعفاتها في حال استخدامها بشكل خاطئ ودون إشراف. 

    دواء فتح الشهية وزيادة الوزن :


    في حالة فقدان الشهية يلجأ الأطباء بعمل نظام غذائي صحي، ويكون عالي السعرات الحرارية حتى يعوض المريض عن ما فقده من وزن وعناصر لازمة لصحة الجسم، ولكن في بعض الحالات قد لا يستجيب المريض ولا تتحسن حالته على النظام الغذائي فقط، وعندها يلجأ الطبيب إلى إعطاء المريض فاتح للشهية وفيتامينات والتي تعمل على زيادة رغبة الشخص في تناول الطعام. بالتالي تعمل على زيادة وزنه وتعويض جسمه عما فقده من عناصر هامة.

    { ويفضل عدم تناول الأدوية الفاتحة للشهية دون وصفة طبية وذلك لأن لها أعراض جانبية خطيرة }


    أهم الأدوية الفاتحة للشهية: 

    - دواء ميجيسترول اسيتيت (Megestrol Acetate) هو عبارة عن عقار يشبه في عمله هرمون البروجيستيرون الأنثوي، ويستخدم لزيادة الوزن في الحالات المرضية الخطيرة. مثل مرض الإيدز وسرطان الثدي وسرطان بطانة الرحم، ويعمل هذا الدواء كفاتح للشهية وزيادة الوزن. 
    -  دواء ميتوكلوبرامايد (Metoclopramide) هو عبارة عن دواء يعمل على زيادة انقباض عضلات الجهاز الهضمي. ويستخدم أيضاً في حالات الإصابة بالغثيان وحموضة المعدة ولا يفضل استخدامه لفترات طويلة تزيد عن ثلاثة أشهر. - - --- درنابينينول (Dronabinol) هو عبارة عن مادة شبيهة بالماريجوانا تستخدم في حالات العلاج من الغثيان والقيء. كما أنها تستخدم أيضاً في حالات العلاج الكيماوي لمرضى السرطان، ويستخدم كفاتح للشهية للمرضى المصابون بالإيدز. -- ديكساميثازون (Dexamethasone) هو عبارة عن دواء مضاد للالتهابات، ويستخدم كفاتح للشهية في حالات العلاج الكيماوي لمرضى السرطان.
    - مضادات الاكتئاب يوجد العديد من أدوية الاكتئاب والتي تعمل على فتح الشهية وزيادة الوزن وهي: 

     مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات. باروكسيتين (paroxetine). فلوكسيتين (fluoxetine). ميرتازابين (mirtazapine).مضادات الذهان تعمل بعض مضادات الذهان على فتح الشهية وزيادة الوزن ومنها: اولانزابين (olanzapine). كلوربرومازين (chlorpromazine).

    - بعض أدوية مرض السكر تعمل على زيادة الوزن وزيادة القابلية لتناول الطعام مثل: 
     انسولین.
     أدوية السلفونيل يوريا. 
     كورتيكوستيرويدات فموية وهي عبارة عن أدوية تستخدم في الأساس لعلاج الالتهابات الجسمية (غير البكتيرية). 
     فالبرويك أسيد وهو عبارة عن دواء يستخدم في الأساس لعلاج حالات الصرع ومرض الثنائية القطبية. 
    - مضادات الهيستامين هي مجموعة من الأدوية تستخدم في العادة لعلاج الحساسية مثل: 
     فيكسوفينادين (fexofenadine). 
     سايبروهيبتادين (cyproheptadin). 

     وهناك أيضاً مجموعة من الفيتامينات التي تعد فاتحة للشهية، وهي كالتالي:
     فيتامين (أ) ويتواجد هذا الفيتامين غالباً مع مجموعة فيتامينات أخرى.
     مجموعة فيتامينات (ب) وهي مجموعة من الفيتامينات الهامة للجسم بصورة كبيرة، وهي فيتامين ب1 ( ثايامين )، فيتامين ب6 ( بايردوكسين ) وفيتامين ب12 ( كوبالامين ). وأي نقص في واحدة من هذه الفيتامينات يؤدي إلى فقدان الشهية. 
     فيتامين (vitamin E) هو فيتامين هام جداً للجسم وخاصةً الشعر والأظافر، وأي نقص به يؤدي لفقدان الوزن بصورة كبيرة.

    نصائح يجب اتباعها عند فقدان الشهية:


     قد يكون السبب في الإصابة بفقدان الشهية ناجم عن أسباب مرضية أو نفسية. وفي حالة استمرار هذه الحالة لفترات طويلة، فإنها تؤثر على الصحة العامة للشخص مما يستدعي عنها التدخل الطبي. 

     وهناك نوعان من فقدان الشهية قد يكون فقدان شهية إرادي وقد يكون لا إرادي. 

    - في حالة الفقدان الإرادي

    يكون الشخص في حالة عدم رغبة في تناول الطعام حتى يفقد وزنه. 

    - و في حالة لا إرادي

    يكون الشخص لا يستطيع تناول الطعام رغم عدم شعوره بالشبع والذي يؤدي به إلى الإصابة بالنحافة الشديدة.
     يتم علاج فقدان الشهية عن طريق إتباع خطوات معينة وذلك لعلاج هذا الاضطراب، يجب اتباع هذه الخطوات:
     - الالتزام بتناول الوجبات على مدار اليوم في أوقات محددة ولا يتم تغيير هذه المواعيد.
     - قم بتغيير نمط تناول الطعام بأن تتناوله مع العائلة أو مع أصدقائك أو أمام التليفزيون.
    - جد حافز للأكل مثلاً حظور الولائم والإعراس... 
    - ضف التوابل أو الأعشاب الطبيعية، والتي تعطي الطعام مذاق مختلف لتحفزك على تناول الطعام بكمية أكبر. 
     ويكون الخطوة الأخيرة في حالة عدم الحصول على النتيجة المطلوبة واستمر فقدان الشهية، هو اللجوء للتدخل الطبي. والذي يعطي المريض فاتح للشهية وفيتامينات تعوض الجسم عما فقده.